أخبارنا

ميسي مهدد بالغياب عن مونديال روسيا 2018

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، في بيان رسمي، عن تجريد مُنتخب بوليفيا من أربعة نقاط من رصيده في التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2018 في روسيا، وذلك بعد اقترافه خطأ إداريا متمثلا في إشراك الباراجوياني نيلسون كابريرا في صفوفه أمام كل من البيرو والتشيلي، وذلك رغم عدم امتلاكه للجنسية البوليفية.
وكانت بوليفيا قد تمكنت من حصد أربعة نقاط في تلك المباراتين، بعد أن تعادلت من دون أهداف مع بطل كوبا أمريكا، وفازت على البيرو بهدفين نظيفين، وهو ما حافظ على حظوظها في التأهل للمونديال في تلك الفترة.
وحسب الفيفا، فإن بوليفيا تعتبر خاسرة في المُباراتين معا بنتيجة ثلاثة أهداف نظيفة، وهو ما يُجهز رسميا على حظوظها في لعب المونديال، فيما يرفع حظوظ تشيلي بعد احتلالها، برصيد 16 نقطة، المركز الخامس متفوقة على الأرجنتين بفارق الأهداف.
هذا القرار جعل الأرجنتين تتراجع للمركز السادس غير المؤهل لكأس العالم، فيما أصبحت تشيلي في المركز الخامس الذي يُخولها لعب مباراة فاصلة أمام ممثل عن أوقيانوسيا…
فهل يكون مونديال روسيا من دون ميسي ورفاقه؟ وعلق أسطورة كرة القدم، الأرجنتيني دييغو مارادونا على ذلك قائلا، “أخشى عدم تأهل منتخب الأرجنتين لنهائيات كأس العالم 2018 في روسيا بعد معاقبة الاتحاد الدولي لكرة القدم لبوليفيا بإعلان خسارتها لمباراتها أمام تشيلي بسبب إشراكها اللاعب نلسون كابريرا، مما جعل منتخب “التانجو” حالياً خارج المراكز المؤهلة للمونديال.
وقال مارادونا لقناة “فوكس سبورت” إن “الأرجنتين ليس لها ممثل في (اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم) كونميبول أو الفيفا. وأنا قلق على التأهل للمونديال”.

أخبار ذات صله